وأفاد المستشفى بأن الجراحة التي استمرت 31 ساعة في مايو / أيار ثالث زراعة في الوجه، لكنها أول “زرع وجه كامل”.

شملت العملية فروة الرأس والجفون والأنف وعضلات الوجه والأعصاب والأسنان ومعظم الفك.

لا تكشف هذه المؤسسة الطبية عن أسماء المرضى أو التفاصيل الأخرى بشأن حالتهم والمتبرعين لحماية خصوصيتهم.